الأحد 24 رمضان 1441 - 02:49 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 17-5-2020
وام
أبوظبي (يونا) - أكد محمد جلال الريسي، مدير عام المجلس الوطني للإعلام بالإنابة المدير التنفيذي لوكالة أنباء الإمارات "وام"، أن وكالات الأنباء كانت المؤثر الأكبر في المنظومة الإعلامية، وقد أدت دورا استثنائيا في جائحة فيروس كورونا المستجد، حيث استطاعت أن تبني جسوراً من العلاقة الوطيدة مع وسائل الإعلام والمؤسسات الوطنية والخاصة والقراء.
وقال محمد جلال الريسي، في كلمة ألقاها خلال الملتقى الافتراضي الأول لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي "يونا" الذي عقد يوم السبت تحت عنوان (دور وكالات الأنباء الإسلامية في مساندة جهود مكافحة جائحة كورونا): إن الرؤية الاستشرافية لقيادة دولة الإمارات أسهمت في تأسيس بنية تحتية رقمية متطورة تواكب المستجدات العالمية، وهو ما واكبته وكالة أنباء الإمارات منذ التوجه إلى التحول الرقمي، حيث عملت مبكرا على استحداث كافة أنظمة العمل الصحفي، لتمكين العاملين من إنجاز مهامهم في موقعهم عبر الهاتف المتحرك، ونحن الآن خلال هذه المرحلة الصعبة التي يمر بها العالم نجني ثمار هذه الرؤية المتبصرة التي ضمنت استمرارية الأعمال بكفاءة وفاعلية.
وأضاف: إن وكالة أنباء الإمارات اتخذت ما يلزم من الإجراءات الوقائية والاحترازية للحفاظ على صحة وسلامة جميع موظفيها، دون التأثير على استمرارية الأعمال ومنظومة الإنتاج اليومي، حيث أقرت نظام الدوام الجزئي بما لا يتخطى نسبة 30% من إجمالي العاملين فيها، ووفرت كافة مستلزمات الوقاية الصحية للموظفين.
وقال: "دفعتنا هذه المرحلة إلى توسيع آفاق التفكير الخلاق والابتكار لتحويل هذه التحديات إلى فرصة تنعكس على تطوير العمل الصحفي اليومي عبر التقنيات الحديثة، وهو ما كان له بالغ الأثر في توعية الجمهور بـ 13 لغة مختلفة، وعزز من الرسائل التوعوية لفئات المجتمع كافة".
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي